الرئيسية / آخر الأخبار / عمّان تتشاور مع موسكو وواشنطن وتستبعد الخيار العسكري بدرعا

عمّان تتشاور مع موسكو وواشنطن وتستبعد الخيار العسكري بدرعا

ارشيف
الرابط المختصر:

عمان __ مدار اليوم

بدأت الأردن مشاورات مع كل من الولايات المتحدة وروسيا، لمتابعة الوضع العام في مناطق الجنوب السوري، في وقت تستبعد فيه المملكة الخيار العسكري لظام الاسد وحلفائه في المنطقة.

وقالت وسائل إعلامية إن السلطات الأردنية “تتواصل مع واشنطن وموسكو بشأن جنوب سوريا، وتريد بقاء منطقة عدم التصعيد قائمة”.

ونقلت وسائل الإعلام عن مصادر أردنية قولها: إن المملكة تراقب الاوضاع جنوب سوريا عن كثين وستتخذ مايلزم للحفاظ على امنها الوطني”.

في السياق، اعتبر الكاتب الصحفي الأردني، فهد الخيطان، “أن هناك قناعة السائدة في أوساط أردنية مفادها أن حسم مستقبل الجنوب السوري لا يتطلب خوض معركة عسكرية. تصريحات الجانب الرسمي السوري قريبة إلى حد كبير من هذا التقدير”.

وأبلغ مصدر روسي، الخيطان أنه من المستبعد تماما أن يشن جيش الأسد هجوما على درعا والمناطق المشمولة بوقف التصعيد.

وكان أعلن القائم بأعمال سفارة النظام لدى الأردن أيمن علوش،  أشار إلى أن النظام ليس بحاجة لعملية عسكرية بالمناطق الجنوبية التي تسيطر عليها فصائل المعارضة في سوريا، مشيرا إلى أن هناك إمكانية للخروج من الموقف عن طريق “الحوار”.

وتابع: “هناك إمكانية تتمثل في عدم الحاجة إلى إجراء عملية عسكرية ضد المسلحين في الجنوب، ووجود فرصة لإجراء حوار سلمي مع الجماعات المسلحة في المنطقة”.

وياتي هذا، بعد تحذير الخارجية الأمريكية من إجراءات حازمة ومناسبة، في حال خرق إطلاق النار في منطقة “خفض التصعيد” في الجنوب السوري، مع الانباء عن استعداد قوات الأسد والميليشيات الطائفية، لإطلاق عملية عسكرية في تلك المنطقة.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...