الرئيسية / آخر الأخبار / “فيلق الشام”: المرحلة القادمة سننتقل من خفض التوتر لوقف اطلاق النار

“فيلق الشام”: المرحلة القادمة سننتقل من خفض التوتر لوقف اطلاق النار

الرابط المختصر:

إدلب _ مدار اليوم

أعلن الشرعي العام لـ”فيلق الشام”، عمر حذيفة، أن المرحلة القادمة ستشهد انتهاء اتفاق خفض التصعيد والانتقال إلى مرحلة جديدة.

وذكر حذيفة في تصريحاتٍ له، أن الدول الضامنة وضعت خطة مرحلية للحل في سوريا، وإذا ما نجحت هذه المرحلة فسيتبعها مراحل أخرى تدعم الاستقرار وإعادة الإعمار.

وأشار إلى أن اتفاقية خفض التصعيد، سينتهي وسيتم الانتقال إلى اتفاق وقف إطلاق النار، مرجحاً أن تكون مدته من ستة أشهر إلى سنة تتولى خلالها الأطراف الضامنة مراقبة تنفيذ الاتفاق.

وأضاف حذيفة خلال تصريحاته لقناة “الجزيرة”، بأن مناطق المعارضة السورية سيتم إدارتها من قبل مجالس محلية بإشراف الجانب التركي، بينما سيقتصر الدور الروسي والإيراني على العمل في مناطق سيطرة النظام.

ولفت الشرعي العام إلى أن المستقبل الذي ينتظر الفصائل العسكرية هو الذوبان وتشكيل جيش وطني والتوحد ضمن بوتقة هيئة أركان ووزارة دفاع، وسيكون ذلك بالتزامن مع تشكيل الإدارات المدنية والخدمية.

كان رئيس وفد المعارضة المسلحة إلى أستاتنا أحمد طعمة، أعرب عن أمله بتثبيت تحوّل المنطقتين الجننوبية والشمالية الغربية إلى نظام وقف نار بدلاً من خفض التصعيد، مستبعدا إقدام النظام على عملية عسكرية تستهدفهما.

ولفت إلى نية لإنشاء إدارة مدنية مشتركة في مناطق عملية درع الفرات وعفرين وادلب في القريب العاجل.

ومع تأكيده اقرار المبادئ الرئيسة للحل في سوريا من جانب القوى الدولية، استبعد طعمة التوصل إلى حل للأزمة قبل 3 سنوات.

تجدر الإشارة إلى أن الجيش التركي استكمل نشر نقاط المراقبة الخاصة به وعددها 12 منتشرة بأرياف حلب وإدلب وحماة، فيما نشرت روسيا 10 ، وإيران 7 نقاط.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...