الرئيسية / أخبار / النظام يُسخن لمعركة في درعا…..والمعارضة تتلقى تطمينات أميركية

النظام يُسخن لمعركة في درعا…..والمعارضة تتلقى تطمينات أميركية

ارشيف
الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

أعلن نظام الأسد أنه يستعد لشن عملية عسكرية واسعة النطاق، لاستعادة السيطرة على الجنوب السوري بشكل كامل، فيما قالت المعارضة إن لديها “تطمينات” من الجانب الأميركي بعدم وقوع أي معركة، في ظل مؤشرات على أن الروس لن يوفروا أي غطاء جوي لقوات النظام.

ونقلت صحيفة “الوطن” التابعة للنظام عن مصادر وصفتها بـ “المطلعة”، ترجيحها قيام قوات الأسد بعمل عسكري في الجنوب السوري، لافتة إلى “مؤشرات على إخفاق جهود الوساطة الروسية الأردنية الأميركية”.

وقالت المصادر نفسها إن محافظة درعا “شهدت خلال الأيام القليلة الماضية سلسلة اجتماعات هدفها التحضير لإجراءات احترازية استعداداً للعمل العسكري المتوقع”، مؤكدة أنه “جرت تسمية بعض المعابر الإنسانية وأعطيت أرقاماً من دون أن تحدد المناطق التي ستعمل بها”.

وزعمت المصادر أن الاستعدادات “باتت شبه جاهزة تماماً من حيث العناصر التي ستقف على المعابر، وعناصر الدفاع المدني والإسعاف والصحة التي ستتولى استقبال الخارجين، إضافة إلى تحضير أماكن ليقيم الأهالي فيها”، مشيرة إلى “أن هذه الإجراءات احترازية وتحضيرية خدمية لأي عمل عسكري متوقع”.

وكان رئيس هيئة التفاوض التابعة للمعارضة السورية، نصر الحريري، قد أكد أن الأخيرة أخذت “تطمينات واضحة” من الجانب الأميركي مفادها أن واشنطن لن تسمح باندلاع معارك في الجنوب السوري، وأنه “سيكون لهم رد حاسم” في حال بدأت قوات النظام هذه المعارك.

وأوضح الحريري أن الروس أكدوا أنهم لن يقدموا غطاء جويا للنظام في أي معارك في الجنوب السوري، مشيرا إلى أن موسكو قدمت مقترحات، من بينها دخول قوات شيشانية للفصل بين قوات الأسد، والمعارضة، وفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن، بإدارة مشتركة من الطرفين المتحاربين.

ويرى محللون أن السيطرة على محافظة درعا مهمة جداً للنظام الذي سيتمكّن من تأمين تأمين الحدود الجنوبية، وفتح معبر نصيب الذي لا يصل سورية ولبنان بالأردن فقط، بل بمنطقة الخليج العربي أيضاً.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشيوخ الأميركي يعمل لمنع ترامب من تخفيض المساعدات إلى سوريا

وكالات _ مدار اليوم تعهد زعيما الجمهوريين والديمقراطيين في لجنة العلاقات الخارجية ...