الرئيسية / آخر الأخبار / الأسد يتمسك بـ”حزب الله” في سوريا ويُعلق على تطورات الجنوب

الأسد يتمسك بـ”حزب الله” في سوريا ويُعلق على تطورات الجنوب

الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

استعرض بشار الأسد، آخر المستجدات بشأن معركة درعا، رافضا الطلبات الدولية لميليشيات ايران بمغادرة سوريا.

وقال الأسد في مقابلة مع قناة “العالم” الإيرانية، أمس الأربعاء “بعد تحرير الغوطة كان التوجه إلى الجنوب، وكان هناك خياران إما المصالحة أو التحرير بالقوة”.

وأضاف أنه حتى اللحظة ليست هناك نتائج فعلية بسبب التدخل الإسرائيلي والأمريكي، اللذين ضغطا، على من أسماهم “الإرهابيين”، لمنع التوصل لأي تسوية أو حل سلمي.

وفي السياق، رفض الأسد الطلب من “حزب الله” مغادرة سوريا، معتبرا اياه عنصر أساسي في الحرب إلى جانب الحلف الثلاثي (روسيا وإيران ونظامه).

وحول توجيه طلب إلى الحزب للخروج من سوريا، أكد الأسد أن “المعركة طويلة والحاجة لهذه القوى العسكرية ستستمر لفترة طويلة”.

وتابع: “عندما يكون هناك حاجة وعندما يعتقد الحزب أو إيران أو غيرهم بأن الإرهاب قضي عليه، هم سيقولون لنا نحن نريد أن نعود لبلدنا”، مشيرًا إلى أنه “من المبكر، الحديث عن هذا الموضوع”.

وتطرق الى زيارته التي كانت مقررة الى ايران، والتي زعم أنه تم تأجيلها لسبب طارىء، مشيرا إلى أن ما منعه من القيام بها هو تطور سير المعارك”.

ولم يزر الأسد أي دولة منذ اندلاع الثورة في 2011، سوى روسيا ثلاث مرات بشكل سري غير معلن للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كان آخرها في أيار الماضي.

وكان الأسد أعرب عن نيته زيارة كوريا الشمالية ولقاء زعيمها كيم جونغ أون، بحسب ما نقلت وسائل إعلام بيونغ يانغ، في 3 من حزيران الحالي.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

توضيح من الحكومة المؤقتة حول حقيقة الاعتراف بشهاداتها دولياً

اسطنبول _ مدار اليوم نشرت الحكومة المؤقتة بياناً توضح فيه تصريحات سابقة ...