الرئيسية / مداريات / مرصد “مينا” يصدر كتابه “التطرف في سوريا؛ من الولادة حتى الانفجار المحتوم”

مرصد “مينا” يصدر كتابه “التطرف في سوريا؛ من الولادة حتى الانفجار المحتوم”

واحد واحد واحد
تعبيرية
الرابط المختصر:

إسطنبول _ مدار اليوم

صدر عن مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي(مينا) كتاب، “تطرف في سوريا من الولادة حتى الانفجار المحتوم”.

ويقدم الكتاب، وهو من إعداد وتأليف “وحدة الدراسات الإستراتيجية” للمرصد، دراسة مهمة تؤرخ لولادة العنف في سوريا وصيرورة التيارات المتطرفة منذ مطلع خمسينيات القرن المنصرم حتى سقوط تنظيم “داعش”.

ويستعرض الكتاب أسباب التطرف في سوريا حاصرا اياها باالظلم والاضطهاد، والفقر والتفقير المتعمد، مرورا بالجهل بمقاصد الدين ورسالته، ثم القبضة الأمنية المتوحشة لنظام الأسد.

ويعرض الكتاب في أحد أهم محاوره، بدء موجة التطرف الكبرى من خلال (تنظيم داعش)، والذي فاق غيره من الجماعات الإرهابية من حيث حجم الإجرام، ومن حيث الرقعة الجغرافية التي حكمها.

ويتجسّد انتشار التطرّف عند داعش من خلال ما تناوله الكتاب:بـ “إعلان الخلافة الإسلامية، ثم أخذ البيعة لأبو بكر البغدادي بالقوة، مرورا بالدعاية الإعلامية، ثم إنشاء مايسمى بـ”أشبال الخلافة”.

وعرج الكتاب، على آثار التطرف في الثورة السورية والمجتمع السوري، حيث استغله نظام الأسد لتصدير نفسه محارباً للإرهاب الإسلامي، وحامياً للأقليات ومدافعاً عن قيم العيش المشترك، وراعي الأديان والتعددية.

وتطرق المؤلف إلى سبل مكافحة التطرف في ضوء المعطيات اعلاه، معتبرا أنها مهمة المدارس، والمساجد، ومنظمات المجتمع المدني.

ويختم المؤلف بالتاكيد على أن صانع الفكر المتطرف الأول في سوريا هو نظام الأسد، ويجب على العالم أجمع أن يفهم أن سقوطه ورأسه، سيؤديان تلقائياً إلى حرق الورقة الأخيرة والإرهاب التي لعب بها طويلاً من دون حساب.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ادلب تتحدى تهديدات النظام بفعاليات أدبية ومسرحية في مركزها الثقافي

ادلب _ مدار اليوم تحدت فعاليات مدينة ادلب الثقافية تهديدات نظام الأسد ...