الرئيسية / آخر الأخبار / إسرائيل تضع “خطوطاً حمراء” للأسد لمرحلة مابعد الحرب

إسرائيل تضع “خطوطاً حمراء” للأسد لمرحلة مابعد الحرب

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

حددت إسرائيل خطوطها الحمراء لنظام بشار الأسد في فترة “ما بعد الحرب”.

وذكرت تقرير صحفي أن إسرائيل تضع بشكل هادئ قواعد العلاقة مع النظام في سوريا، حيث تعتقد أن قواته ستعيد السيطرة قريبا على جنوب البلاد.

وبحسب تقرير لوكلة “اسوشتيد برس” فإن الهم الأكبر لإسرائيل هو إيران حليفة بشار الأسد، وتريد أن تبعدها قدر الإمكان عن حدودها الشمالية، إلى جانب الجماعة الوكيلة لها، وهي “حزب الله”.

ونقلت الوكالة عن مسؤول إسرائيلي كبير، قوله: “مطلبنا هو انسحاب القوات الإيرانية أو خروجها من سوريا بشكل كامل، خاصة من الجنوب الغربي لسوريا”.

ونشرت تصريحا لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قال فيه: “لدينا اتفاق فصل قوات مع نظام الأسد منذ عام 1974.. هو مبدأ موجه وسنلتزم به بشددة، ويجب على الآخرين والجميع” الالتزام به.

وأشار مسؤول عسكري إسرائيلي، تحدث بشرط عدم الكشف عن هويته، إلى أن إسرائيل، رغم أنها لا تحب بشار الأسد، فهي تعترف بالواقع، وأضاف: “نحن نبحث عن عنوان نثق به، ونبحث عن دفاع وأمن لأراضينا ومصلحة شعبنا.. لو حصلنا على ذلك فهذا جيد”.

في السياق، توقع  المنسق الإسرائيلي السابق مع مراقبي الأمم المتحدة في الجولان ستيفان كوهين، من نظام الأسد الالتزام باتفاق عام 1974، كما فعل في الماضي.

وأضاف: “المشكلة هي ما يحمله الوضع الحالي، وهي إيران وحزب الله والجماعات الشيعية الأخرى، وهذا هو الموضوع”، مشيرا إلى أن المشكلة هي أن مراقبي الأمم المتحدة أجبروا على ترك مواقعهم أثناء القتال، ويجب عودتهم لمراقبة الهدنة.

ويرى مراقبون، أن ماحصل في الجنوب السوري، بدءا بعملية النظام العسكرية، وماتلاها مؤخرا من اتفاق فرض على الفصائل بتهديد روسي، جاء تتويجا لرغبة اسرائيلية، بالموافقة على وجود قوات الأسد، مقابل ضمانات روسية بإنسحاب ايران من المنطقة.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجيش التركي يستهدف مواقع ل”قسد” شرق الفرات

شرق الفرات – مدار اليوم 18/11/2018 قصفت المدفعية التركية، اليوم، مواقع تابعة ...