الرئيسية / آخر الأخبار / سهيل الحسن في الصنمين… ومهلة الروس لشمال درعا تنتهي اليوم

سهيل الحسن في الصنمين… ومهلة الروس لشمال درعا تنتهي اليوم

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

وصلت مليشيا “قوات النمر” إلى مدينة الصنمين جنوب سوريا وانتشرت فيها بشكل مكثف، بعد زيارات لقائدها سهيل الحسن، اﻹثنين والثلاثاء، إلى مقر “الفرقة التاسعة” في المدينة، تزامنا مع مهلة روسية لقرى شمال درعا تنتهي اليوم للقبول بـ”المصالحة”.

وقالت مصادر إعلامية، إن عناصر سهيل الحسن يتواجدون بأعداد كبيرة في المدينة، بعدما دخلتها أكثر من 40 سيارة دفع رباعي بعضها مزود برشاشات، و6 مدافع ميدانية تم نشرها في محيط “الفرقة التاسعة” وداخلها.

وأقامت تلك القوات حواجز عسكرية بدأت بعمليات تدقيق وتفتيش للمارة، مع تحليق مكثف وعلى ارتفاع منخفض للطيران الحربي والمروحي لأكثر من ساعتين، بحسب موقع “المدن”.

ومن المرجح أن سبب زيارة الحسن لـ”الفرقة التاسعة” هو للتفاوض مع المعارضة في منطقة الجيدور، لتسليم تل الحارة في القطاع الشمالي، أحد أهم اﻷهداف الروسية في المنطقة. وتعني السيطرة عليه، سقوط ريف القنيطرة اﻷوسط وباقي مناطق الريف الشمالي من درعا من خلال استهدافها بشكل مباشر منه.

ووافقت قرى انخل وسملين والطيحة وعقربا وكفرناسج وكفرشمس على التسليم بعد مفاوضات مع الروس، ما يعني أن القسم اﻷكبر من المنطقة قد توصل ﻹتفاق، في حين أعطيت مهلة حتى الساعة 12، ظهر اﻷربعاء، لبقية المناطق كي تعلن عن موقفها من المفاوضات.

وكانت روسيا قد قسمت الجنوب السوري إلى 6 قطاعات؛ اللجاة، والقطاع الشرقي، اﻷوسط، الشمالي، وحوض اليرموك الذي يسيطر عليه تنظيم “داعش”، وتمكنت من بسط سيطرتها على 4 منها.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

غارة للتحالف تودي بحياة امرأة داعشية هولندية بريف ديرالزور

ديرالزور – مدار اليوم 14/11/2018 استهدف طيران التحالف الدولي مدينة هجين شرقي ...