الرئيسية / آخر الأخبار / كاتبة سورية: إدلب على وضعها حتى اشعار آخر

كاتبة سورية: إدلب على وضعها حتى اشعار آخر

الرابط المختصر:

وكالات _ مدار اليوم

تتوجه الأنظار صوبَ إدلب، المحافظة التي تمَّ فيها تجميع معارضي النظام، الرافضين للتسويات معه، لمعرفة مستقبلها، على ضوء سيطرة قوات الأسد على الجنوب السوري مؤخرا.

بورزت مؤخرا تحليلات كثيرة ترى أن مصير إدلب قد يكون مشابها لمصير الغوطة ودرعا، أي سيطرة النظام والتهجير، رغم أنه رأي ليش مايدعمه حاليا بحسب الكاتبة الصحفية رانيا مصطفى.

ورأت مصطفى أن سيناريو الهجوم على إدلب مستبعد في الوقت الحالي لأسباب عديدة؛ وأهمها التوافق الروسي التركي على خلفية المصالح المتبادلة قبل أستانان وبعدها ما يحول دون التفكير في اقتحامها.

وبحسب مصطفى، فإن السبب الثاني هو أن إيران تقدم تنازلات لروسيا تتعلق باستثمارات واسعة على أراضيها من أجل إخراجها من مأزقها مع واشنطن، بعد أن كانت تضغط على النظام لفتح معركة إدلب.

وتابعت: “تريد روسيا السيطرة على كامل سوريا. وتسعى لتشكيل مجلس عسكري موحد يعمل مع قوات النظام، ويتبع لها، يضمّ الفيلق الخامس، لكنها تريد سيطرتها على إدلب عبر الحليف التركي، الداعم والمسيطر على فصائلها”.

ولفتت إلى أن تركيا ستجبر الفصائل على أن تَحضُرَ أستانا 10 في سوتشي أواخر الشهر الجاري، بشرط أن لا تخضع إدلب لأي تهديد من قوات النظام وإيران، الأمر الذي سيدمّر جوهر خفض التصعيد، حسب تعبير الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ويعتبر مراقبون، أن استمرار تواجد “هيئة تحرير الشام” في إدلب،  يشكّل عقبة أمام أي تسوية ممكنة تخصّ المنطقة، فأمام انقرة امتحان صعب، وهي إنهاء تواجد التنظيم المتطرف عبر حلّه، وربما اندماج عناصره بفصائل معتدلة.

 

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...