الرئيسية / آخر الأخبار / الأمم المتحدة: وجود “الهيئة” في إدلب لايبرر هجوما عسكريا “كاملاً”

الأمم المتحدة: وجود “الهيئة” في إدلب لايبرر هجوما عسكريا “كاملاً”

ارشيف
الرابط المختصر:

 

وكالات _ مدار اليوم

أكدت الأمم المتحدة، أن وجود “ارهابيين” بإدلب، في إشارة إلى “هيئة تحرير الشام”، لايجب ألا يستخدم كمبرر لإطلاق عمليات عسكرية كاملة في المحافظة.

وقال  مساعد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، يان ايغلاند، إن ثمة خطرا لتصعيد الوضع في محافظة إدلب، بسبب وجود”ارهابيين”، مشددا على ضرورة فعل كل ما يمكن “لمنع وصول الحرب إليها”، لأن نصف سكانها البالغ عددهم حوالي 4 ملايين شخص هم نازحون.

وأضاف بأن “الأمم المتحدة تعمل على وضع خطة إنسانية لتطبيقها حال تصعيد الوضع في المحافظة، فيما أعرب عن أمله في أن يتم إيجاد حل لقضية إدلب عبر الجهود الدبلوماسية “مما سيحمي المدنيين” هناك”.

ولفت إلى أن الأمم المتحدة دعت “البلدان الغربية ودول منطقة الخليج، التي تحظى بنفوذ لدى فصائل المعارضة المسلحة في سوريا، إلى بذل جهود إضافية من أجل منع مواصلة هذه الجماعات تصرفاتها غير العقلانية والعنيفة”، حسب تعبيره.

ويأتي هذا، فيما تتذرع موسكو بوجود “جبهة النصرة”، ومهاجمتها لقاعدة حميميم باللاذقية، لاجتياح المحافظة، رغم خضوعها لإتفاق تخفيف التوتر في أستانا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

موسكو تسابق تحركات دولية لقطع الطريق على خطواتها في سوريا

وكالات _ مدار اليوم أعلن مصدر روسي مطلع، عن أن موسكو لا ...