الرئيسية / آخر الأخبار / موسكو تصر على الحرب بإدلب وتشير لإختلاف مع موقف أنقرة

موسكو تصر على الحرب بإدلب وتشير لإختلاف مع موقف أنقرة

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

تجاهلت موسكو النداءات الدولية بتجنب عملية عسكرية في إدلب، مؤكدة أنه لا يمكن التوصل إلى تسوية سياسية في سوريا قبل حسم الموقف ضد المعارضة فيها، مشيرة لعدم وجود أفكار متطابقة مع مصالح كل من تركيا وإيران في هذا الصدد.

وجاء تأكيد نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، بأنه من المستحيل التوصل إلى تسوية في سوريا مع بقاء مشكلة إدلب من دون حل، ليؤكد أن قرار المعركة قد اتخذ في موسكو، بانتظار تحديد موعدها فقط.

وفي تأكيد أن تحديد موعد العملية العسكرية سيتم بعد قمة طهران المنتظرة الجمعة والتي تجمع رؤساء روسيا وتركيا وإيران، قال ريابكوف إن ملامح الوضع في إدلب من الناحية العسكرية ستتضح أكثر بعد القمة الثلاثية.

وذكر ريابكوف، أن الاتصالات بين موسكو وواشنطن بشأن إدلب مستمرة، وأن الوضع في سوريا سيكون بين أولويات اللقاء المحتمل بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأميركي مايك بومبيو.

إلى ذلك، أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مقابلة تلفزيونية، أن بلاده لا تملك خططاً سرية حول سوريا، وزاد أن التطابق في المواقف مع تركيا وإيران «ليس كاملاً».

وأوضح: “أهدافنا النهائية في سوريا لا تتطابق بصورة تامة في جميع المجالات مع تلك التي تتبعها إيران وتركيا، شريكانا في إطار عملية آستانا”.

وتشغل محافظة إدلب الرأي العام العالمي خلال الفترة الحالية، مع حديث عن هجوم وشيك من قوات الأسد وحلفائها الروس والإيرانيين عليها، حيث تحوي نحو أربعة ملايين شخص.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...