الرئيسية / آخر الأخبار / إعلام إيران قوة تسوق للتوسع والارهاب

إعلام إيران قوة تسوق للتوسع والارهاب

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

عمل نظام الملالي منذ عام 1979 على تصدير ثورته وافكار نظامه بغرض التوسع ونشر مفاهيم التطرف والارهاب، ولم يكن افضل له من الاعلام وسيلة لتحقيق مراده.

وبدأت إيران بتأسيس شبكات إعلامية ومعلوماتية تحتية ضخمة بدءا من لبنان منذ الثمانينات. موظفة اياه لتظهر بمظهر البطل المنقذ للبنان ضد إسرائيل، وللشيعة ضد “الحرمان”، بحسب ما اشار الكاتب الصحفي عبد الرحمن الراشد في مقال بجريدة “الشرق الأوسط”.

وبحسب الراشد، طورت شبكة إيران ووسعت مفهوم وظائف وكلائها، حيث بنى “حزب الله” أكبر ماكينة دعائية تتبع وتخدم إيران في العراق وسوريا واليمن وبطبيعة الحال لبنان، فمعظم محطات التلفزيون و«السوشيال ميديا» تدار من هناك.

وأضاف الراشد، أن هذه الماكينة الاعلامية التي أسستها طهران، هي أحد أسرار نجاحها في منطقة لا تتحدث لغتها، ولها تاريخ وتراث تنافسي معها، وليس لها حدود معها باستثناء العراق.

واستدرك الراشد، إلا أنه ورغم ذلك، فإن هذا لا يقلل من إنجازات الولايات المتحدة في حربها على الإعلام الإيراني خلال الأسابيع الماضية. فقد نجحت في إيقاف أكثر من 700 حساب لطهران على “تويتر” بلغات مختلفة، 39 قناة تلفزيونية حكومية إيرانية على منصات اجتماعية. و”غوغل” أغلقت 19 مدونة، و”فيسبوك” حظرت 562 صفحة.

تدير واشنطن اليوم تدير معركة واسعة ضد طهران، وبدرجة لم يسبق لها مثيل، على كل الجبهات ولم يعد الأمر يقتصر على الشأن العسكري، أو الاقتصادي، وما اجراءاتها ضد إعلام الملالي إلا في هذا الإطار.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...