الرئيسية / آخر الأخبار / تحذيرات أوروبية بشأن إدلب وتوعد بالرد على أي هجوم كيميائي

تحذيرات أوروبية بشأن إدلب وتوعد بالرد على أي هجوم كيميائي

الرابط المختصر:

وكالات – مدر اليوم

تشكل إدلب المسألة الأكثر إلحاحاً على جدول أعمال لقاء الجمعة بين وزيري خارجية روسيا وألمانيا، سيرغي لافروف وهايكو ماس، توالت التصريحات الفرنسية والألمانية المحذرة من ارتكاب نظام الأسد لجرائم حرب في إدلب.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، إن القصف العشوائي الذي تنفذه روسيا وقوات النظام السوري وإيران على محافظة إدلب “قد يصل إلى حد جرائم حرب”.

وأوضح لودريان لنواب في البرلمان أنه “لا يمكن استبعاد فرضية جرائم الحرب… بمجرد أن يبدأ المرء في قصف السكان المدنيين والمستشفيات عشوائياً”، مضيفاً أنه ينبغي بذل الجهود على الفور استعداداً لأزمة إنسانية كبرى إذا تسببت المعارك في نزوح الآلاف.

من جهتها، بدت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليين أكثر حزماً، إذ قالت إنه “يتعين على ألمانيا وغيرها من الدول فعل كل ما بوسعها لمنع استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا”، مضيفة أن هناك حاجة “لرادع يتحلى بالمصداقية”.

وأمس الأربعاء، أصدر البرلمان الألماني تقريرًا قال فيه إن مشاركة الجيش في ضربة غربية محتملة ضد نظام الأسد ستكون مخالفة لدستور البلاد.

وبحسب التقرير، فإن التفويض البرلماني لمشاركة الجيش الألماني في مثل هذه المهام “لن يكون له قيمة”، لأن البرلمان لا يجوز له منح تفويض إلا للمهام الخارجية التي لها سند متين في الدستور والقانون الدولي.

وسبق أن عرقل البرلمان الألماني، في نيسان الماضي، مشاركة بلاده في الضربة الثلاثية التي شنتها كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضد النظام السوري، عقب استخدامه الكيماوي في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، إذ اكتفت برلين بتأييد الضربة سياسيًا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشبكة السورية: 2832 مدني قتلهم قصف التحالف في سوريا

اسطنبول _ مدار اليوم وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 2832 مدنيًا، ...