الرئيسية / آخر الأخبار / حكومة الأسد تستبق فتح معبر نصيب وترفع رسوم العبور

حكومة الأسد تستبق فتح معبر نصيب وترفع رسوم العبور

الرابط المختصر:

دمشق _ مدار اليوم

رفعت حكومة الأسد رسوم ترانزيت مرور الشاحنات عبر المعابر الحدودية البرية، تزامنًا مع الحديث عن فتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن.

وبحسب بيان لوزارة النقل في حكومة الأسد، نشرته صحف محلية، أمس، فإن الرسوم الجديدة تحسب وفق المعادلة: وزن السيارة (القائم أو الفارغ) طن * المسافة المقطوعة (كم) * 10%= (….) دولار، في حين كانت سابقًا تضرب بـ 2%.

وتطبق الرسوم الجديدة على السيارات الشاحنة السورية والعربية والأجنبية المحملة والفارغة عند عبورها الأراضي السورية.

وتفرض غرامة 30 دولارًا على كل طن حمولة زيادة، و300 دولار في حال بروز الحمولة عن أبعاد السيارة الأساسية.

ويأتي رفع الرسوم في ظل الحديث عن قرب فتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن، والذي يعتبر شريانًا اقتصاديًا لكل من لبنان والأردن وسوريا.

وعقدت لجنة فنية سورية- أردنية مشتركة اجتماعًا لأول مرة، أمس، من أجل التباحث بشأن إعادة فتح معبر نصيب الحدودي، بحسب وكالة “عمون” الأردنية.

وشملت المحادثات المناطق الحرة من كلا الجانبين وحركة المسافرين والشاحنات والترانزيت، وفق احتمالية لفتح المعبر، خلال منتصف الشهر المقبل على أبعد تقدير.

وذكرت “رويترز” أن نظام الأسد يأمل في إعادة فتح طريق نصيب الذي له أهمية بالغة في تحقيق ما ترجوه من إنعاش لاقتصادها المنهار، كما تأمل الأردن أن يعيد فتحه مليارات الدولارات التي تدرها التجارة بين أسواق أوروبا والخليج عبر حدود سوريا.

وتّقدر حجم التجارة السنوية مع أوروبا والخليج التي كانت تمر من معبر نصيب الحدودي بمليارات الدولارات قبل عام 2011، وفق رويترز.

ولمعبر نصيب أهمية سياسية بالنسبة للنظام السوري، إذ تمهد السيطرة عليه لعودة العلاقات مع الأردن وتخفيف الحصار المفروض عليه.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

التجمع الديمقراطي السوري: الحراك الثوري والرفض الدولي منعا مهاجمة ادلب

اسطنبول – مدار اليوم أكد التجمع الديمقراطي السوري المعارض، أمس السبت، أن ...