الرئيسية / آخر الأخبار / واشنطن تضغط على برلين لاستهداف النظام وتؤكد: الضربة القادمة ستكون “أكبر”

واشنطن تضغط على برلين لاستهداف النظام وتؤكد: الضربة القادمة ستكون “أكبر”

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

دعا المبعوث الأمريكي الخاص بالشأن السوري، جيمس جيفري، ألمانيا للمشاركة بعمل عسكري مشترك ضد النظام السوري في حال استخدم الكيماوي في إدلب، مؤكدة أنه سيكون “أكبر” عما سبق.

وقال جيفري خلال زيارة له إلى برلين، امس الخميس، إن أفضل طريقة تثبت بها ألمانيا دعمها السياسي للعملية العسكرية المحتملة على سوريا يجب ألا تكون بالكلام فقط، بل من خلال التضامن العسكري مع الغرب.

وبحسب جيفري فإن الضربات المحتملة ضد النظام الأسد ستكون “أكبر” هذه المرة، عما كانت عليه في نيسان الماضي.

وتسعى الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة إلى حصد تأييد عسكري لعملية قد تشنها ضد النظام السوري في حال استخدم الكيماوي في إدلب، التي يسعى للسيطرة عليها.

وأعلنت ألمانيا، الاثنين الماضي، أنها تدرس إمكانية وكيفية مشاركة الجيش الألماني في العملية العسكرية التي يتحدث عنها الغرب ضد النظام السوري في حال استخدم الكيماوي في إدلب.

لكن البرلمان الألماني أصدر تقريرًا قال فيه إن مشاركة الجيش في ضربة غربية محتملة ضد النظام السوري ستكون مخالفة لدستور البلاد، ومخالفة للقانون الدولي.

وسبق أن أيدت ألمانيا الضربة العسكرية التي شنتها كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضد النظام السوري، في نيسان الماضي، لكنها لم تشارك بها بسبب عرقلة البرلمان لذلك.

ويجري وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، زيارة إلى برلين اليوم يلتقي فيها نظيره الألماني، ومن المتوقع أن يبحثا الضربة العسكرية التي يتحدث عنها الغرب ضد نظام الأسد.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

النظام يفتتح مكتبًا قنصليًا للمحافظات الشرقية في الحسكة

الحسكة – مدار اليوم افتتحت وزارة الخارجية في حكومة الأسد مكتباً قنصلياً ...