الرئيسية / آخر الأخبار / 60% من المعتقلين الشهر الماضي أجروا “تسوية وضع” مع النظام

60% من المعتقلين الشهر الماضي أجروا “تسوية وضع” مع النظام

الرابط المختصر:

اسطنبول – مدار اليوم

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ما لا يقل عن 687 حالة اعتقال تعسفي في سوريا خلال شهر أيلول الماضي.

وفي تقرير أصدرته الشبكة اليوم الأربعاء، قالت فيه إن 60% من حالات الاعتقال وقعت على يد قوات النظام السوري وتعود لأشخاص كانوا قد أجروا اتفاقيات “تسوية” معه، بعد انخراطهم في صفوف المعارضة.

وتواصل قوات الأسد شّن حملات اعتقال في العديد من المناطق التي أجرت “تسوية أمنية” في وسط وجنوبي سوريا، ما يعد خرقًا لبنود التسوية المتفق عليها.

وبحسب تقرير الشبكة فإن معظم حالات الاعتقال، خلال الشهر الماضي، وقعت في محافظة الرقة (134 حالة)، يليها محافظة درعا التي شهدت اتفاقيات تسوية (109)، ثم الحسكة (79)، ودير الزور (70) وحلب (68) وريف دمشق (62) ودمشق (45) وإدلب (32) وحماة (28) وحمص (23) واللاذقية (21) والسويداء (9) وطرطوس (4) والقنيطرة (3).

وحدد التقرير مسؤولية نظام الأسد عن 58% من حالات الاعتقال في أيلول الماضي، باعتقاله 402، ثم قوات “الإدارة الذاتية” الكردية 190 شخصًا، والتنظيمات المتشددة 57، وفصائل المعارضة 38 شخصًا.

ووثقت الشبكة السورية ما لا يقل عن 170 نقطة مداهمة وتفتيش في أيلول 2018، نتج عنها حجز للحرية.

وارتفعت حصيلة حالات الاعتقال التعسفي في سوريا، منذ مطلع عام 2018 وحتى تشرين الأول الحالي، إلى 6109 حالات، على يد جميع الأطراف الفاعلة على الأرض.

ووثقت الشبكة السوريةن مع غياب الأرقام الرسمية وجود أكثر من 118 ألف معتقل سوري بالأسماء، 88% منهم موجودون في معتقلات النظام، لكن التقديرات تشير إلى أن العدد يفوق 215 ألف معتقل.

وأوصت الشبكة في ختام تقريرها، كلًا من مجلس الأمن الدولي ومجلس حقوق الإنسان، بمتابعة تنفيذ القرارات الأممية، والقاضية بوضع حد للاختفاء القسري في سوريا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...