الرئيسية / آخر الأخبار / فتح معبر القنيطرة: تسويق جديد للأسد برعاية روسية

فتح معبر القنيطرة: تسويق جديد للأسد برعاية روسية

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية الجمعة الماضي، أن “إسرائيل ونظام الأسد اتفقا برعاية الأمم المتحدة على إعادة فتح معبر القنيطرة في هضبة الجولان الاثنين الماضي؛ ما أثار تساؤلات حول الدوافع والأسباب التي أدت إلى الاتفاق في هذا التوقيت، في ظل تطورات المشهد السوري وتحديدا في مناطق الجنوب.

وقال الكاتب الصحفي ماجد الكيالي إن “التوصل لهذا الاتفاق، هو نتيجة طبيعية للوضع المضطرب للمشرق العربي، والمأزق والظرف الذي يعيشه النظام، واستعداده لتقديم أي تنازلات لأي قوى دولية وإقليمية بما فيها إسرائيل؛ للحفاظ على سلطته”.

وأكد الكيالي أن “إسرائيل تستغل الوضع الحالي في سوريا، لإجراء تسوية مع النظام تؤدي إلى أن تكون هضبة الجولان تحت السيطرة الإسرائيلية بموجب اتفاقيات معينة”، مستبعدا وجود تداعيات مهمة لإعادة فتح معبر القنيطرة.

وأرجع الكاتب والمحلل السياسي ذلك إلى أن “الوضع السوري مضطرب، والنظام يستفيد من هذه الظروف في عمل تسوية مع إسرائيل على غرار التسويات التي عقدها مع إيران وروسيا، وسلم من خلالها مقدرات الدولة، وحتى اتفاقيات اقتصادية لعشرات السنين مع طهران وموسكو”.

من جهتها، قالت صحيفة “ذا جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، إن “فتح المعبر سيسمح للمزارعين لسوريين في مرتفعات الجولان، بأن يبيعوا مرة أخرى منتجاتهم في سوريا”، مؤكدة أنه “من أجل منع أي صدامات بين الدولتين (سوريا وإسرائيل)، فقد تم نشر الشرطة العسكرية الروسية على طول الجولان، جنبا إلى جنب مع قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وذكرت الصحيفة أنه “وفقا لليبرمان، فإن فتح المعبر لن يغير علاقة إسرائيل بسوريا أو بشار الأسد”، مشددة على أن “الأسد سيبقى مجرم حرب”.

ويأتي هذا، بعد أيام من تعهد الشرطة الروسية بمرافقة قوات الأمم المتحدة “يونيفل”، وحماية الشريط الحدودي في منطقة فض الاشتباك بين إسرائيل وسوريا، في خطوة لتطمين تل أبيب.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

غارة للتحالف تودي بحياة امرأة داعشية هولندية بريف ديرالزور

ديرالزور – مدار اليوم 14/11/2018 استهدف طيران التحالف الدولي مدينة هجين شرقي ...