الرئيسية / آخر الأخبار / جهود أوروبية لإبقاء القطاع المصرفي الإيراني “متّصلاً” بالعالم

جهود أوروبية لإبقاء القطاع المصرفي الإيراني “متّصلاً” بالعالم

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

أعلن سناتور فرنسي خلال زيارة إلى طهران، الأحد، أن الأوروبيين يبذلون قصارى جهدهم “لكي يبقى مصرف إيراني واحد على الأقل متّصلاً” بالنظام المصرفي العالمي، بعد دخول العقوبات الأميركية الجديدة على الجمهورية الإسلامية حيّز التنفيذ في مطلع تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وقال السناتور فيليب بونكارير للصحافيين من طهران، إنّ أحد الاقتراحات التي طرحها الأوروبيون هو “أن يظلّ بنك إيراني واحد على الأقل متّصلاً بالنظام المصرفي العالمي من خلال سويفت (نظام الدفع بين البنوك)، لإتاحة استمرار العلاقات التجارية المتعلّقة بالبضائع وبالخدمات التي لا تخضع للعقوبات”.

وتابع: “علينا أن نقول بصراحة” إنّ سعي الأوروبيين لتمكين الإيرانيين من الاستفادة من المزايا الاقتصادية للاتفاق النووي رغم العقوبات الأميركية هو “أمر صعب ولكنّه ممكن”.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قرر إعادة فرض العقوبات الاقتصادية على إيران في أيار/مايو الفائت، بعد انسحابه من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى معها في تموز/يوليو 2015. ومن المقرر أن تستكمل الولايات المتحدة إعادة فرض عقوباتها على طهران في 5 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، لتستهدف هذه المرة قطاعَي النفط والمصارف.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رياض درار: واشنطن أوقفت التهديدات التركية

شمال سوريا – مدار اليوم 16/11/2018 أكد رئيس مجلس سوريا الديمقراطية الجناح ...