الرئيسية / آخر الأخبار / باريس تبلّغ بيروت أخطر الرسائل الإسرائيلية

باريس تبلّغ بيروت أخطر الرسائل الإسرائيلية

الرابط المختصر:

بيروت – مدار اليوم

نقلت باريس، إلى الخارجية اللبنانية، رسائل تحذيرية، بإمكانية توجيه ضربات اسرائيلية، لمستودعات ومصانع الصواريخ، التي تحدّث عنها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الأمم المتحدة.

وأبلغ الموفد الفرنسي لوريليان لوشوفاليه، الرسالة بشكل رسمي وواضح إلى اللبنانيين، وفحواها، أن هناك تهديدات إسرائيلية جدية، تزامناً مع تشديد العقوبات على إيران و”حزب الله”، وقد يقدم الإسرائيليون على إستهداف مصانع الصواريخ، أو مواقعها بالقرب من المطار، وفي مناطق آهلة بالسكان.

وتتضمن الرسالة تحذيراً شديداً يتطلب من لبنان ترتيب حلّ أو تسوية لهذه المواقع، بينما الموقف الرسمي اللبناني ينفي بشكل قاطع مثل هذه الإدعاء.

وسابقاً، نظّم وزير الخارجية جبران باسيل جولة مطولة للسفراء الأجانب على هذه المواقع، لكن هذه الجولة وتصرّف باسيل في أثنائها، كانا محطّ سخط أميركي، معتبرين إياها برهاناً إضافياً على “التكامل” بين “حزب اللهط والسياسة الخارجية للبنان.

 ووفق مصادر اعلامية، فإن هناك معلومات إضافية يقال إن الإسرائيليين قد رصدوها مؤخراً، تتعلق بنقل صواريخ بعيدة المدى وكاسرة للتوازن من قبل الإيرانيين إلى “حزب الله”، بعد توقف العمليات العسكرية الإسرائيلية في الأجواء السورية، وهذا ما دفع الفرنسيين إلى التحرك ونقل التحذيرات بشكل رسمي.

بعض المعطيات تذهب باتجاه ما هو أبعد من ذلك، وتربط بين هذه التحذيرات، وبين الملف النفطي، إذ من المقرر أن يبدأ لبنان عمليات التنقيب عن النفط في العام 2019، وبما أن شركة “توتال” الفرنسية هي المعنية الأساسية بهذه المسألة، فإن باريس ستنشط على خط التواصل مع لبنان، من أجل الوصول إلى حلّ وسط.

لايمكن التنبؤ بما ستؤول إليه تهديددات اسرائيل لمستودعات “حزب الله” الصاروخية قرب مطار بيروت، لكن المؤكد أنه في قائمة اهتمام اسرائيل حاليا، في ظل عزوف طيرانها عن استهداف مراكز ميليشيات طهران في سوريا، بعد الخلاف مع موسكو.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

إطلاق علاج مجاني للحالات النفسية في إسطنبول

اسطنبول – مدار اليوم تجري مؤسسة “لإنك إنسان” للدعم النفسي والاجتماعي جلسات لتقديم ...