الرئيسية / آخر الأخبار / قوائم بمئات الآلاف لمطلوبين للإحتياط تُثبت زيف عفو الأسد

قوائم بمئات الآلاف لمطلوبين للإحتياط تُثبت زيف عفو الأسد

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

تتوارد أخبار عن صدور قوائم جديدة للمطلوبين للخدمة العسكرية الاحتياطة، وبأعداد كبيرة، رغم مرسوم العفو الصادر في 9 تشرين الأول/أكتوبر 2018.

وبدأت دعوات التبليغ لمكلفي الاحتياط الجدد، بالورود إلى عناوينهم، منذ 13 تشرين الثاني/نوفمبر، وهو اليوم الذي عادت فيه شُعبُ التجنيد إلى إصدار “أذن السفر”، بعد حجبه قرابة أسبوع، بحسب موقع المدن.

وأشارت مصادر اعلامية إلى أن الدفعة الأولى التي تبلغتها شعب التجنيد تضم 350 ألف اسم مطلوب للاحتياط، من الضباط وصف الضباط، من حملة الشهادات الجامعية والثانوية والإعدادية.

وطالت دعوات الاحتياط الشبان وصولاً إلى مواليد العام 1980، وفق ما ذكرته شبكات إخبارية محلية، وأضافت أن 80% من لوائح الاحتياط الجديدة هي لأبناء الساحل وحمص، بحسب معلومات واردة من شُعَبِ التجنيد.

وكان مسؤولو النظام قد أكدوا مراراً أن العفو الذي شمل 800 ألف مطلوب لخدمة الاحتياط، لايعني عدم توجيه دعوات لأسماء جديدة، أو كانت مطلوبة سابقاً. وهو ما أكده العديدون ممن كانوا مطلوبين سابقاً، وتبلغوا حالياً دعوات جديدة.

ومن المتوقع أن يعمم النظام عن طريق شعب التجنيد المنتشرة في الريف الدمشقي، 50 ألف اسم على الحواجز العسكرية ونقاط الحدود مطلع العام القادم، بسب ماذكر موقع صوت العاصمة.

ووفقا للمصدر؛ فإن المطلوبين ينحدرون من “الغوطة الشرقية والتل وبرزة والقابون” وبلدات الجنوب الدمشقي، بعد أن تكون مضت فترة ستة أشهر على إجراء التسويات في مناطقهم.

وتعاني قوات النظام نقصاً بشرياً كبيراً، ما استدعى الاحتفاظ بالدورات العسكرية الالزامية والاحتياطية السابقة لمدد زاد بعضها عن سبع سنوات، حيث يرفض تسريحها، قبل تعويض النقص العددي الحاصل لديه.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تصريحات مسؤولين سودانيين تُبرر زيارة البشير للأسد

وكالات – مدار اليوم أكد مساعد الرئيس السوداني فيصل حسن إبراهيم أمس ...