الرئيسية / آخر الأخبار / تعزيزات عسكرية جديدة ل”قسد” شرقي ديرالزور

تعزيزات عسكرية جديدة ل”قسد” شرقي ديرالزور

الرابط المختصر:

ديرالزور – مدار اليوم

29/11/2018

أرسلت قوات سوريا الديموقراطية أمس، المزيد من قواتها الى جبهاتها ضد تنظيم “داعش” بريف دير الزور الشرقي، في محاولةٍ منها استكمال عمليتها البرية التي أطلقتها في سبتمبر الماضي.

قال نائب القائد العام لـ”جيش الثوار” المنضوي تحت “قسد” أحمد السلطان، أنهم استقدموا 300 عنصر من “مجلس منبج العسكري وفوجاً كاملاً من “جيش الثوار” التابع لها، معززاً بالعربات والسلاح الثقيل والمتوسط، من ريف حلب إلى الخطوط الأمامية شرقي محافظة دير الزور، بهدف حصار تنظيم “داعش” في آخر معاقله.

وأضاف أن المهام الموكلة لهذه العناصر ستكون هجومية ودفاعية وسيتم نشرهم على خطوط التماس مع التنظيم في محيط مدينة هجين وريفها، لافتاً الى أنهم أرسلوا قادة ومستشاريين عسكريين إلى أماكن انتشار العناصر الجدد، لدراسة طبيعة المنطقة، إضافة إلى وحدات من الهندسة للكشف المبكر عن الألغام بهدف تفادي أي ضرر.

وأكدت مصادر إعلامية كردية إن التحضيرات العسكرية من جانب “قسد” والتحالف الدولي تجري على قدم وساق لإطلاق عملية عسكرية حاسمة ضد التنظيم الارهابي بهدف إنهاء وجوده كقوة مسيطرة في شرق الفرات.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تعداد المقاتلين التابعين ل”قسد” والقادمين إلى جبهات محيط جيب التنظيم عند ضفاف نهر الفرات الشرقية، وصل إلى أكثر من 1000 مقاتل، إضافة الى وصول سيارات رباعية الدفع تحمل “جيش الثوار” ومثبت عليه رشاشات ثقيلة.

وسبق أن زوّد التحالف الدولي “قسد” بقافلة مساعدات عسكرية لمساعدتها في مواجهة “داعش” وقد وصلت تلك التعزيزات الى محافظة الحسكة عبر معبر “سيمالكا” قادمة من إقليم كردستان العراق، وتضمّنت أكثر من 100 شاحنة تحمل على متنها معدات عسكرية ولوجستية وسيارات دفع رباعي إضافة إلى شاحنات محملة بالوقود.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحقيق يكشف تورط “الأونروا” بمنح قروض لميليشيات موالية للأسد

وكالات _ مدار اليوم  كشف تحقيق صحفي عن تورط وكالة غوث وتشغيل ...