الرئيسية / آخر الأخبار / “سوريا الديمقراطية” تُطالب واشنطن باستثناء شرق الفرات من العقوبات الإقتصادية

“سوريا الديمقراطية” تُطالب واشنطن باستثناء شرق الفرات من العقوبات الإقتصادية

ارشيف
الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

طالب “مجلس سوريا الديمقراطية”، الولايات المتحدة باستثناء مناطق شرق الفرات من العقوبات الاقتصادية الأمريكية على سوريا.

وقال ممثل “المجلس” في واشنطن، بسام إسحاق في تصريح له اليوم الخميس، إن هناك مطالبات من قبل المجلس باستثناء مناطق شرق الفرات من الحصار الاقتصادي الأمريكي على سوريا.

وأضاف أنه في حال وافقت واشنطن على ذلك فإن الباب سيكون مفتوحًا لأجل الحصول على اعتراف من المؤسسات الدولية بالعملية التعليمية والشهادات التي تمنحها، حسب تعبيره.

ونفى إسحاق ما تداولته وسائل إعلام عنه في الأيام الماضية، بأنه طالب الولايات المتحدة بالاعتراف بمناطق شرق الفرات بشكل منفصل عن سوريا.

في سياق متصل، لفت إسحاق إلى وجود فرصة جديدة لتجديد المطالبة بوجود ممثلي شمالي وشرقي سوريا في محادثات جنيف المقبلة، في ظل وجود مبعوث جديد للأمم المتحدة لحل القضية السورية، سيخلف المبعوث المستقيل ستيفان دي مستورا.

وكان ممثل الولايات المتحدة الخاص بسوريا، جيمس جيفري، قال في تصريح له بوقت سابق، إن بلاده سوف تتبنى مع حلفائها استراتيجية عزلة تشمل العقوبات، في حال عرقل بشار الأسد العملية السياسية الرامية لإنهاء الحرب في البلاد.

وفي السادس من شهر أيلول الفائت، أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، فرض عقوبات على أربعة أشخاص وخمسة كيانات، قالت إنهم قاموا بتسهيل شحنات وقود وتمويل لنظام الأسد.

وتنص العقوبات على تجميد الأصول في البنوك الأمريكية لأي من الأشخاص أو الكيانات المذكورة، ومنع جميع الشركات الأمريكية من القيام بتعاملات معهم.

وبدأت العقوبات الأمريكية على شخصيات ومؤسسات في سوريا عام 2011، على خلفية قمع النظام السوري للاحتجاجات.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

فشل تشكيل اللجنة الدستورية بعد اعتراضات ديمستورا على قائمة المستقلين

وكالات – مدار اليوم فشل وزراء الخارجية الروسي سيرغي لافروف والتركي مولود ...