الرئيسية / آخر الأخبار / واشنطن وانقرة تبحثان توسيع التعاون بمنبج الى شرق الفرات

واشنطن وانقرة تبحثان توسيع التعاون بمنبج الى شرق الفرات

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

بحث المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري مع المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن أمس الجمعة، توسيع التعاون بين البلدين في منبج شمالي سوريا، ليشمل مناطق شرق الفرات.

قال جيفري في تصريحات للصحفيين عقب اجتماع فريق العمل المشترك الثالث التركي- الأمريكي في أنقرة، إن واشنطن ستتخذ بعض الخطوات حتى نهاية 2018 من أجل ضمان معايير متعلقة بخارطة طريق منبج.

وأوضح أن الاجتماع تناول كل المسائل المتعلقة بسوريا، بدءاً من شرق نهر الفرات وصولاً لمحافظة ادلب، ولفت الى أن بلاده تجري تدقيقاً أمنياً من خلال وفائها بالتزامها حول مغادرة عناصر “قسد” المتواجدين بمنبج.

وتابع أنه من غير الممكن إيجاد حل نهائي في سوريا بدون تعاون وثيق بين الولايات المتحدة وتركيا، مشيراً إلى أنه سيجري تناول المناطق الأخرى، التي يمكن تطبيق نموذج منبج عليها خلال مرحلة التخطيط المشترك، والتي تتضمن دعم تركيا في ادلب.

وأوضح جيفري أن هدفهم من نقاط المراقبة هو ضمان أمن تلك المنطقة بما فيها تركيا، ومحاولة التخلي عن إطلاق نيران التحرش، وأنها لن تُنشر لغرض القتال.

وفي يونيو/حزيران الماضي، توصلت تركيا والولايات المتحدة إلى اتفاق خارطة طريق حول منبج، يضمن إخراج “قسد” من المنطقة، وتوفير الأمن والاستقرار فيها.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماكغورك: لا خطط لدى واشنطن بعد الانسحاب من سوريا

  وكالات – مدار اليوم أعلن الموفد الأمريكي السابق لدى التحالف الدولي ...