الرئيسية / آخر الأخبار / النظام يصدر حكماً غيابياً بإعدام الجولاني والبويضاني وشمير

النظام يصدر حكماً غيابياً بإعدام الجولاني والبويضاني وشمير

الرابط المختصر:

دمشق – مدار اليوم

أصدرت محكمة الجنايات في نظام الأسد أحكامًا غيابية بالإعدام على قادة ثلاثة فصائل عسكرية.

وبحسب صحيفة “الوطن” التابعة للنظام، فإن الأحكام شملت زعيم “هيئة تحرير الشام” أبومحمد الجولاني، وقائد “جيش الإسلام”، عصام بويضاني، وقائد “فيلق الرحمن”، عبد الناصر شمير.

وأضافت الصحيفة اليوم، الثلاثاء، أن قرار الإعدام صدر عن محكمة الجنايات بدمشق، وأخذت الأحكام الصفة الوجاهية العلنية، وأنها قابلة للإلغاء، وبتهم مختلفة جاءت نتيجة ادعاءات شخصية من متضررين إضافة إلى الحق العام.

وأشارت إلى أن القرار بالحكم نص على أكثر من 40 متهمًا معظمهم من الغوطة الشرقية، تم تجريمهم بقصف بعض أحياء دمشق بالقذائف، ما أدى إلى مقتل مدنيين وإصابة آخرين.

وذكرت الصحيفة أن لائحة الاتهامات المدرجة للقادة المذكورين صدرت في قرار الحكم أيضًا، “اقتناء هؤلاء المحكومين مواد متفجرة بقصد نشر الذعر وارتكاب جناية ضد الدولة، ما أدى إلى تعدد جرائمهم وشكل خطورة على الدولة والمجتمع”.

وقالت إن “قرار الحكم يلزم كل واحد من المحكومين بدفع مبالغ مالية كبيرة لكل مصاب، وبنفقات العلاج، إضافة إلى تجريدهم وحجرهم مدنيًا”.

ونقلت الصحيفة عن عضو برلمان الأسد محمد خير العكام، قوله إن القضاء تأخر في إصدار مثل هذه الأحكام بحق هؤلاء الأشخاص، خصوصًا أن “مثل هذه الجرائم تم ارتكابها عام 2011″، مشيراً إلى أنه “تم إصدار بعض الأحكام سابقًا بحق العديد ممن ارتكبوا أعمالًا إرهابية”.

وتعتبر الأحكام التي أصدرها النظام السوري الأولى من نوعها بحق قادة تشكيلات عسكرية معارضة، منذ مطلع أحداث الثورة السورية والتحول من الحراك السلمي إلى المسلح.

وشهدت المناطق التي استعادها النظام، في الأشهر الماضية، بموجب اتفاقيات “تسوية” إصدار دعاوى شخصية قدمها مدنيون ضد قادة فصائل، وخاصة في محافظة درعا ومناطق ريف حمص الشمالي.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

إيقاف الدعم الطبي لريف حلب بعد سيطرة “تحرير الشام” على المنطقة 

  حلب – مدار اليوم أوقفت الجهات الداعمة للمشاريع الطبية في ريف ...