الرئيسية / آخر الأخبار / مشاورات تونسية جزائرية بشأن الأسد والرئيس الموريتاني سيزور دمشق

مشاورات تونسية جزائرية بشأن الأسد والرئيس الموريتاني سيزور دمشق

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

كشفت مصادر إعلامية، عن أن القيادة التونسية أرسلت رسالة إلى الجزائر لـ«التشاور» معها حول إمكانية دعوة بشار الأسد إلى القمة العربية المقبلة، تزامنا مع مانشره اعلام نواكشوط، بأن الرئيس الموريتاني سيقوم بزيارة دمشق الشهر المقبل.

وذكرت وسائل إعلام جزائرية أن مستشار الرئيس التونسي، الحبيب الصيد سلم للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة رسالة من القيادة التونسية، قال إنها تندرج في إطار التشاور بين البلدين تحضيراً لانعقاد القمة العربية التي ستحتضنها العاصمة التونسية في 31 آذار/ (مارس المقبل.

وأشار إلى أن تونس تأخذ بآراء واقتراحات الشقيقة الجزائر، فيما يتعلق بإعداد وتنظيم القمة العربية المقبلة.

ولم يكشف الصيد عن طبيعة المواضيع التي تم التشاور حولها، إلا أن بعض المصادر أشار إلى أن الجانبين ناقشا إمكانية دعوة الأسد إلى القمة، فضلاً عن رفع تجميد عضوية نظام الأسد في الجامعة العربية.

إلا أن وزير الخارجية التونسي، خميّس الجهيناوي، نفى هذا الأمر، مشيراً إلى أن «تونس لم ترسل دعوات حالياً إلا للسعودية والإمارات».

فيما قال الأمين العام المساعد للجامعة، حسام زكي، في مؤتمر صحافي عقده أخيرا إنه «لا يوجد توافق عربي حول مسألة إعادة النظر بشأن قرار تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية».

وفي نفس السياق، كشف مصدر إعلامي موريتاني، أمس السبت، عن زيارة مرتقبة سيقوم بها الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لدمشق في مستهل الشهر المقبل، في ثاني زيارة لرئيس عربي لسوريا منذ اندلاع الثورة في 2011.

وأوضحت صحيفة «تقدمي» الموريتانية المستقلة “أن زيارة الرئيس محمد ولد عبد العزيز لدمشق مقررة منذ فترة، استجابة لدعوة من بشار الأسد”.

وأكد المصدر نفسه “أن موظفين في السفارة السورية في نواكشوط أكدوا زيارة الرئيس الموريتاني المنتظرة لدمشق، كما أكدته مصادر رسمية موريتانية”.

ويأتي ذلك في ظل دعوات عربية لعودة العلاقات مع نظام الأسد، وإعادته إلى الجامعة العربية، بما يعتبره مراقبون، بأنه يأتي في سياق مساعٍ روسية لإعادة تأهيله.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...