الرئيسية / آخر الأخبار / شمال سوريا بين تفاهمات أنقرة وموسكو

شمال سوريا بين تفاهمات أنقرة وموسكو

الرابط المختصر:

وكالات – مدار اليوم

رأى محللون أن مستقبل المنطقة الكردية شمال شرق اليوم، وبعد القرار الأميركي بالإنسحاب منها، رهن تفاهمات بين أنقرة وروسيا.

ورجح الخبير في الجغرافيا السورية والأستاذ في جامعة ليون 2 فابريس بالانش، لوكالة «فرانس برس»، بأن «يصار إلى تقاسم مناطق قوات سوريا الديمقراطية بين الأتراك وجيش الأسد».

لكن الباحث في مجموعة الأزمات الدولية هايكو فيمن، يرى أن الأمر يحتاج إلى وقت، «لأنه من غير المرجح في الوقت الحالي أن يتحرك النظام من دون اتفاق، إن كان مع قوات سوريا الديمقراطية أو تركيا. وينطبق الأمر ذاته على أنقرة التي تحتاج إلى موافقة روسية».

إلى ذلك، نقلت صحيفة «الوطن» الموالية لنظام الأسد، الاثنين، عن دبلوماسي عربي في موسكو أن التفاهمات الأخيرة بين أتركيا وروسيا إثر القرار الأميركي تتضمن «أن تعود (مدينة) منبج تحت إشراف الدولة السورية كاملة وكذلك المناطق المحيطة بها».

أما في ما يخص مناطق الأكراد الأخرى الواقعة شرق نهر الفرات، وفق الصحيفة، فسيتم بحث مستقبلها و«عودة مؤسسات الدولة إليها، في اجتماع آستانا المقبل» الذي ترعاه كل من روسيا وإيران وتركيا.

مانشرته صحيفة الوطن، تنسفه تقارير إعلامية تركية، أمس الخميس، كشفت عن أن أنقرة تمكنت من إقناع موسكو، بالعملية العسكرية المزمع أن تقوم بها في منبج وشرق الفرات.

وبحسب مانقلت قناة ” a haber”، نقلاً عن مصادر دبلوماسية، فإن أنقرة وموسكو اتفقتا بشأن شرق الفرات ، وأن روسيا تفهمت مخاوف تركيا وطلبت من نظام الأسد عدم التقدم بإتجاه منبج“.

ويرجح محللون أتراك إستمرار التنسيق بين روسيا وتركيا في جميع محاور الملف السوري، ولاسيما موضوع إدلب و شرق الفرات ومنبج واللجنة الدستورية.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...