الرئيسية / آخر الأخبار / واشنطن تتمسك بالضغط على طهران وتفاهماتها مع أنقرة تراوح مكانها

واشنطن تتمسك بالضغط على طهران وتفاهماتها مع أنقرة تراوح مكانها

الرابط المختصر:
وكالات – مدار اليوم

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو تمسك واشنطن بـ«مواجهة إيران و(داعش)» بعد قرار الانسحاب الأميركي من سوريا، تزامناً مع فشل المناقشات الأميركية التركية عن الوصول لصيغة تفاهم بشأن الملف الكردي شرف الفرات.

وقال بومبيو خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي في عمّان، إن “التحالف في مواجهة إيران فعال اليوم كما كان بالأمس، وكلي أمل أنه سيستمر بفعاليته وحتى أكثر فعالية غداً “.

وتابع: “قرار الرئيس ترمب بسحب جنودنا من سوريا لا يؤثر بأي حال على قدرتنا على تحقيق ذلك. وفي الأيام والأسابيع المقبلة سترون أننا نضاعف جهودنا الدبلوماسية والتجارية لتشكيل ضغط حقيقي على إيران”.

ولطمأنة المقاتلين الأكراد، قال بومبيو، أول من أمس، إن تركيا وعدت بحمايتهم، لكن هذه الكلمات تتناقض مع التهديدات المتكررة للرئيس التركي رجب طيب إردوغان الذي قال أمس إن تركيا مصممة على «تحييد» الجماعات «الإرهابية»، بما في ذلك «وحدات حماية الشعب» الكردية.

وأجرى مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون محادثات في تركيا تركزت على الانسحاب من سوريا، وسط تجدد التوتر الأميركي – التركي، حيث رفض أردوغان إستقباله، ثم غادر أنقرة.
ونفى المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن أن يكون أردوغان قد تعهّد لنظيره الأميركي “بحماية” المقاتلين الأكراد في سوريا.
لكن التصعيد التركي قابله رد أميركي من قبل “مسؤول كبير”، نقلت عنه وسائل إعلامية قوله إن بولتون أبلغ الأتراك بأن مقال أردوغان في صحيفة “نيويورك تايمز” عن انسحاب أميركا من سوريا “كان مسيئاً وجانبه الصواب”.

وأجرى مستشار ترامب جولة شرق أوسطية، شملت إسرائيل وتركيا، لمناقشة قرار انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، الذي أعلن عنه الرئيس الأمريكي بشكل مفاجئ في 19 من كانون الأول الماضي، بالتنسيق مع تركيا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...