الرئيسية / آخر الأخبار / البرد وانعدام الرعاية الصحية تتسبّب بوفاة 15 طفلاً في سوريا

البرد وانعدام الرعاية الصحية تتسبّب بوفاة 15 طفلاً في سوريا

الرابط المختصر:

وكالات  – مدار اليوم

أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) إن 15 طفلًا توفوا جراء نقص الرعاية الطبية والبرد القارس بعد المنخفض الجوي الأخير الذي ضرب سوريا.

وقال المدير الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة، خيرت كابالاري، اليوم الثلاثاء، إن درجات الحرارة المتجمدة والظروف المعيشية القاسية في مخيم الركبان على الحدود الأردنية السورية، تسببت في تعريض حياة الأطفال للخطر بشكل متزايد.

ولقي ما لايقل عن ثمانية أطفال، معظمهم دون الأربعة أشهر، حتفهم في المخيم وفق المدير الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وحذر كابلاري في البيان أنه إذا لم تتوفر الرعاية الصحية والحماية والمأوى الموثوق بهم، فإن “عدد أكبر من الأطفال سيموت يومًا ما بعد يوم في الركبان ودير الزور وأماكن أخرى من سوريا”.

وأضاف كابلاري في البيان أن العنف في منطقة هجين الواقعة في دير الزور، شرقي سوريا، أدى إلى نزوح نحو 10 شخص، منذ شهر كانون الأول الماضي.

ودعت “يونيسيف” جميغ أطراف النزاع إلى توفير ممر آمن لجميع العائلات التي تبحث عن الأمان خارج منطقة خط النار، وإلى تسهيل إيصال المساعدات الطبية في هجين وأماكن أخرى في سوريا.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...