الرئيسية / آخر الأخبار / مخيم شمال سوريا يعاني شُحّاً في الغذاء ومناشدات للتدخل

مخيم شمال سوريا يعاني شُحّاً في الغذاء ومناشدات للتدخل

الرابط المختصر:

حلب – مدار اليوم

يعاني المهجرون في مخيم الشبيبة قرب إعزاز شمال حلب من فقدان المواد الإغاثية والغذائية، من عدة أيام، ون حلول لمشكلتهم، مناشدين الحكومة التركية والجهات المدنية الفاعلة للتدخل.

وقالت مصادر محلية، إن إدارة المخيم  تواصل منذ خمسة أيام تقديم وجبة طعام واحدة يومياً للمهجرين فيه، في ظل منع دخول المواد الغذائية إليه، والوجبة تقدم بين الساعة الواحدة والثانية ظهراً، ومن لا يحضر في هذا الوقت لا يحصل على بديل، وبينهم أطفال المدارس والعمال خارجه”.

وتابعت: “الإدارة فاوضت المهجرين المتنازلين عن العديد من احتياجاتهم، والذين طالبوا بالحصول على الطعام بطريقة أفضل، فرفضت إدارة المخيم، وهذه عقوبة للمهجرين رداً على مشاركتهم في تغطية إحدى القنوات التلفزيونية لانتشار الجرذان فيه”.

وقال المهجر علاء العمر لـ”العربي الجديد”: “معاناتنا لا تنتهي في المخيم، فالأمطار و البرد والجوع والجرذان كلها اجتمعت علينا، ولا يوجد جهة نشتكي لها، أو مكان نغادر إليه. نحن مهجرون خرجنا بملابسنا بعد حصار جنوب دمشق لأعوام”.

وفي السياق، وصف المهجر أنور أبو مسعود ما يحدث في المخيم بأنه أمر معيب، وقال: “الناس هنا تعاني. هناك نساء وأطفال وأرامل، والكل بحاجة إلى طعام، وإدارة المخيم والمنظمة المسؤولة عنه لا تدركان المأساة التي نعيشها. نناشد الحكومة التركية والأمم المتحدة والمنظمات الدولية لإيجاد حل لما نحن فيه”.

ويتراوح عدد العائلات في المخيم بين 180 و190 عائلة، وعدد الاطفال دون العشرة سنوات 234 طفلاً، وعدد من تراوح أعمارهم بين 11 و16 سنة 97 طفلاً”.

وتتشابه معاناة النازحين في مجمل المخيمات، لتضاف إلى مآسيهم والتي يعد الأطفال أبرز ضحاياها.

موقع الشاعر نزار قباني
x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السوري تتعلق بالمرأة

دمشق – مدار اليوم أجرى قسم الأحوال الشخصية في كلية الشريعة بدمشق، ...